أين يقع الشريان التاجي

يحتوي جسم الإنسان على كميّات هائلة من الدّم المنتشر في جميع أنحاء الجسم، فالدّم هو وسيلة نقل وإمداد الخلايا والأنسجة الم ..




10-30-2016 14:41
 offline 
المشاركات
659
تاريخ الإنضمام
09-30-2013
قوة السمعة
18
الدولة
الجزآآئر
الجنس
أنثى

t11828_8909

يحتوي جسم الإنسان على كميّات هائلة من الدّم المنتشر في جميع أنحاء الجسم، فالدّم هو وسيلة نقل وإمداد الخلايا والأنسجة الموجودة داخل الجسم بالأوكسجين والغذاء اللازم لها وتخليصها من ثاني أكسيد الكربون والفضلات، حتّى تتمكن من إتمام وظائفها ومهامها على أكمل وجه، لكن الدم لا يسري في جسم الإنسان بشكل عشوائي، بل إنّ الأوعية الدموية تنظّم عمليّة انتقاله بين جميع الخلايا والأنسجة في جميع أنحاء الجسم، وذلك لأنّ الأوعية الدموية متشعّبة بشكل هائل لتعمل على ربط جميع أجزاء الجسم ببعضها، فهي وسيلة الاتصال بين القلب وباقي أجزاء الجسم، والأوعية الدموية في جسم الإنسان تنقسم إلى ثلاثة أنواع ولكل منها مهمة معينة، وهذه الأنواع هي : الأوردة، الشعيرات الدموية، والشرايين.


والشرايين مفردها شريان وهي أحد أنواع الأوعية الدموية الموجودة في جسم الإنسان، ومهمتها نقل الدّم المحمّل بالمواد الغذائية والأكسجين من القلب إلى جميع الخلايا والأنسجة الموجودة داخل الجسم لتقوم بمهامها ووظائفها على أكمل وجه، وتعتبر الشرايين من أكثر الأوعية الدموية الغنيّة بالأوكسجين، ويسري في الشرايين ما نسبته 20% تقريباً من إجمالي كمية الدّم الموجودة في جسم الإنسان، ويعتبر الشريان الأبهر (الأورطي)، هو أكبر شرايين الجسم. والشريان الأبهر أو الأورطي هو أكبر شرايين جسم الإنسان، بحيث يتراوح قطره بين 2.5 إلى 3 سم، ومنشأه مباشرةً من القلب، وبالتحديد من البطين الأيسر، ليتورم بعد ذلك مشكلاً ثلاثة انتفاخات تدعى الجيوب الأبهرية، اثنان منهما في الجهة الخلفية وواحد فقط في الجهة الأمامية، وتشكّل الجيوب الأبهرية المنشأ للشرايين التاجية التي تنقسم إلى شريان تاجي أيمن وشريان تاجي أيسر، بحيث ينشأ الشريان التاجي الأيمن من الجيب الأبهري الأمامي، والشريان التاجي الأيسر من الجيب الأبهري الخلفي الأيسر.


وسميّت الشرايين التاجية بهذا الاسم، لأنها عند خروجها من الجيوب الأبهرية تقوم بتطويق القلب كالتاج، بحيث يعمل الشريانين التاجيين الأيمن والأيسر على تشكيل دائرة شريانية موقعها الأخدود الأذيني البطيني، أو كما يسمى أحياناً الأخدود التاجي، فتعمل على تطويق القلب بشكل أشبه بالتاج ليتفرّع منها بعد ذلك حلقة شريانية تسري في منطقة الأخدود وسط البطينين الأمامي والأخدود وسط البطينين السفلي.







وقلب الإنسان كغيره من أعضاء جسم الإنسان، فهو بحاجة إلى الإمدادات بالغذاء والأوكسجين ليقوم بمهمته على أكمل وجه، لذا تتولى الشرايين التاجية مهمة تغذية القلب، بحيث تنقل إليه الدّم المحمّل بالغذاء والأكسجين، فالشريان التاجي الأيمن مسؤول عن تغذية البطين الأيمن، بينما الشريان التاجي الأيسر مسؤول عن تغذية الأذين الأيسر للقلب، وهذا ما يفسّر سرّ تطويق هذه الشرايين للقلب، كما أن الشرايين التاجية تعتبر من الشرايين التي تمتاز بالقوة والمتانة.

تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع












الكلمات الدلالية
الشريان ، التاجي ،







الساعة الآن 23:15