بريطانيا تتهم روسيا باستهداف القوات التي تحارب الأسد

تقول بريطانيا إن الضربات الجوية الروسية تدعم نظام الأسد اتهمت بريطانيا روسيا باستهداف القوات التي تحارب بالأساس الرئيس ..




10-03-2015 15:51
 offline 
المشاركات
3437
تاريخ الإنضمام
09-30-2013
قوة السمعة
259
الدولة
Algeria
الجنس
ذكر
151003080707_russian_strikes_640x360_reuters_nocredit
تقول بريطانيا إن الضربات الجوية الروسية تدعم نظام الأسد

اتهمت بريطانيا روسيا باستهداف القوات التي تحارب بالأساس الرئيس بشار الأسد وليس مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية".
وقال وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون، في مقابلة مع صحيفة "ذي صن" إن روسيا نفذت قصفا جويا "غير موجه" أدى إلى مقتل مدنيين.
وأضاف وزير الدفاع البريطاني أن المعلومات الاستخبارية تشير إلى أن موسكو استهدفت بالأساس القوى التي تحارب قوات الجيش السوري الموالي للأسد.
لكن روسيا تقول إن ضرباتها الجوية استهدفت مراكز القيادة ومستودعات الأسلحة التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية.
واستهدفت روسيا معقل تنظيم الدولة الإسلامية في الرقة لكنها استهدفت أيضا حلب وحماة وإدلب حيث وجود تنظيم الدولة الإسلامية ضعيف.

151003080836__85887315_fallon_reuters
قال وزير الدفاع البريطاني إن أغلبية الضربات الروسية استهدفت قوات المعارضة وليس تنظيم الدولة الإسلامية

وقال الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، إن الضربات الروسية التي ابتدأت يوم الأربعاء الماضي "لا تعمل سوى على تقوية" مكانة تنظيم الدولة الإسلامية.
ومضى فالون قائلا إن مشاركة روسيا في القصف لن تمنع بريطانيا من الدفاع عن حق القوات الجوية الملكية في تنفيذ ضربات ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.
وأوضح أن المعلومات الاستخبارية أشارت إلى أن ضربة جوية واحدة فقط من مجموع 20 ضربة جوية روسية استهدفت بالفعل تنظيم الدولة الإسلامية.
وأضاف "نحن نعكف على تحليل مكان الضربات كل صباح. الأغلبية الكبيرة من الضربات ليست ضد تنظيم الدولة الإسلامية على الإطلاق".

151002210836_obama_640x360_reuters_nocredit
قال أوباما لن نتعاون مع روسيا في حملتها لتدمير كل من يتذمر من الأسد

ومضى فالون إلى القول إن "الأدلة التي في حوزتنا تشير إلى أنهم يلقون ذخيرة غير موجهة على المناطق المدنية، ويقتلون المدنيين، إنهم يلقون هذه الذخيرة على قوات الجيش الحر التابع للمعارضة والذي يحارب الأسد. إنهم يدعمون الأسد ويطيلون المعاناة".
وقال فالون إن قرار الرئيس الروسي، فلاديمر بوتين، بالمشاركة في القصف "عقد الوضع".
وأردف فالون قائلا إنه سيكون "خطأ من الناحية الأخلاقية" ألا تشارك بريطانيا في استهداف تنظيم الدولة الإسلامية سواء في سوريا أو في العراق.
وقال فالون "لا يمكن أن نترك حماية شوارعنا في بريطانيا للطائرات الفرنسية والأسترالية والأمريكية".

151002131416_syria_infograph_624x700_bbc_nocredit


تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع











الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..







الساعة الآن 17:14