قتلى في ليلة رعب بسبب الفيضانات

سعيد باتول / المراسلون صحافي بجريدة الشروق مكلف بالشؤون المحلية تسببت الأمطار الطوفانية، التي تهاطلت على ولايات الوطن، ..




10-22-2015 04:13
 offline 
المشاركات
3437
تاريخ الإنضمام
09-30-2013
قوة السمعة
259
الدولة
Algeria
الجنس
ذكر
inindalg6_654496151

سعيد باتول / المراسلون
صحافي بجريدة الشروق مكلف بالشؤون المحلية
تسببت الأمطار الطوفانية، التي تهاطلت على ولايات الوطن، في هلاك ثلاثة أشخاص، وتشريد عشرات العائلات وانهيارات في المباني. كما أغرقت مدنا بأكملها، في حين عاشت عائلات حالة من الذعر والخوف.
وتسبب فيضان وادي "الكريمة"، الواقع بالمنطقة المسماة "الخرج"، التابعة لبلدية عين افقه بولاية الجلفة في هلاك سيدة ورضيعتها، بعدما جرفت السيول السيارة التي كانت تقلهما، فيما نجا شخصان آخران من موت محقق. الحادثة وقعت في حدود الساعة الخامسة والنصف من مساء أول أمس، أين عرفت المنطقة تهاطل كميات معتبرة من الأمطار، وفيضان وادي "الكريمة"، حيث جرفت السيول سيارة من نوع "بيجو 404"، على متنها أربعة أشخاص من عائلة واحدة، أثناء عودتهم من مقر البلدية إلى منزلهم العائلي الكائن بمنطقة الخرج، بعدما تنقلوا إلى المركز الصحي ببلدية عين افقه من أجل علاج الرضيعة، التي كانت تشكو من آلام في البطن. وقد تدخل عناصر الحماية المدنية لكل من وحدات حد الصحاري والبيرين وعين وسارة والجلفة، بالإضافة إلى عناصر الدرك والجيش الوطني الشعبي ومئات المواطنين من أجل البحث عن السيدة ورضيعتها البالغة من العمر نحو 5 أشهر.





احتجاجات وغضب على البريكولاج

وخرج سكان حي عياطة، بوسط بلدية المنصورة، في برج بوزعريرج، للاحتجاج، بعد أن تسربت كميات كبيرة من السيول إلى داخل منازلهم وأحدثت خسائر بالأثاث والأجهزة الكهرومنزلية، وكذا الأفرشة والأغطية. وقام السكان بقطع الطريق الوطني رقم 5 بذات البلدية، احتجاجا على عدم تهيئة البالوعات وقنوات الصرف بالطرقات لتصريف مياه السيول. وفي قسنطينة، اشتكت ثلاث عائلات من تشقق مبانيها الكائنة في المدينة القديمة السويقة. وقال ممثل عن العائلات المتضررة لـ "الشروق" إن هذه المباني تم ترميمها من طرف السكان ولكن قدمها جعلها تزداد تدهورا من شتاء إلى آخر.



المياه تغمر عشرات المنازل بالعاصمة

كما تحولت العديد من شوارع وطرقات العاصمة إلى برك مائية، ما أدى إلى تذبذب في حركة المرور، على غرار الطريق الرابط بين وادي السمار وباب الزوار وخط التراموي بحي طرابلس. وأغرقت مياه الأمطار الغزيرة عشرات المنازل الموجودة أسفل العمارات بحي 5 جويلية بباب الزوار، حيث امتلأت السكنات بالمياه القذرة، فيما صب السكان جام غضبهم على السلطات، التي اتهموها بالتماطل في إجلائهم. وناشدوا المسؤولين إعادة إسكانهم في أقرب الآجال.

وأغرقت الأمطار الغزيرة بولاية البليدة عدة أحياء وشوارع عبر بلدياتها، كما قطعت الطريق الوطني رقم 01 في شطره الرابط بين خزرونة وبني مراد، والطريق السيار شرق غرب عند المدخل الشمالي لمدينة بوفاريك. كما شهدت بلديات أخرى ارتفاع منسوب المياه، ما قطع عدة طرق بالعفرون والشفة.

وتسببت الأمطار الطوفانية بولاية تيبازة في حدوث فيضانات عارمة على مستوى عدة مدن وأحياء سكنية. كما قطعت الكثير من الطرقات، الأمر الذي أثار حالة هلع في أوساط المواطنين الذين قاموا بقطع الطريق بالحطاطبة وبورقيقة بسبب اجتياح السيول الجارفة لمنازلهم . وقطع المواطنون ببلدية الحطاطبة الطريق الوطني رقم 67، على مستوى مدخل سوق الجملة للخضر والفواكه، بالحجارة والمتاريس والعجلات المطاطية، احتجاجا على تسرب مياه الأمطار المحملة بالطمي، مطالبين بتدخل المسؤولين المحليين لإنهاء معاناتهم مع الفيضانات التي تتكرر كلما تساقطت الأمطار.



خلايا أزمة و"الفايدة ربي يجيب"

من جهتهم، قام سكان حي سي عياش، ببلدية بورقيقة، بشل حركة المرور على مستوى الطريق الوطني رقم 42 في محوره الرابط بين بلديتي حجوط والعفرون، احتجاجا على تحول مسالك الحي إلى مجمعات للطمي والبرك المائية والأتربة التي جرفتها مياه الأمطار، وتدخلت مصالح الدرك الوطني من أجل إعادة فتح الطريق من جديد، فيما طالب المحتجون بتحمل السلطات المحلية لمسؤوليتها في إصلاح الوضع الذي يتجدد في كل مرة. كما تحولت أحياء وشوارع مختلف البلديات إلى برك مائية.

وشكلت السلطات المحلية بدائرة سور الغزلان، خلية أزمة بمقر الأخيرة بغرض المتابعة والوقوف على مخلفات الاضطراب الجوي الأخير الذي مس المدينة وكاد أن يتسبب في وقوع خسائر فادحة، حيث عاش سكان سور الغزلان ليلة رعب حقيقية على إثر فيضان الوادي الذي يعبر المدينة وتسربت مياهه عبر الشوارع والطرقات وغمرت أحياء بكاملها كحي التساهمي وليكوتاك وغيرها.

وعاش سكان العمارة رقم 84 الكائنة بحيّ بزيوش بالمدية حالة من الهلع والفزع، بعدما استيقظوا على صوت انفجارات كبيرة وسط العمارة لعدّادات الكهرباء لتشتعل بعدها ما أغرق العمارة في دخان كثيف، هذا ولولا التدخل الفوري لرجال الحماية المدنية بالمدية لكانت الكارثة.

وفي ولاية المسيلة لقي شاب في الـ 27 من عمره حتفه إثر فيضان واد بن يعقوب عند المخرج الجنوب الغربي لبوسعادة حيث جرفته المياه عندما كان يحاول قطع الطريق رفقة أصدقائه الثلاثة .




تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع










المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
10 سنوات سجنا للاعب عين مليلة وشهران للاعب السنافير أكساس PrO
0 140 PrO
التذكير بفضل العشر وليلة القدر والدعوة لنبذ العنف 23-09-1436هـ - للشيخ عزالدين رمضاني anis
0 121 anis
كاميرا كاشي الله يهيدك الفنانة ليلة سلطان مع جدو حسان الحلقة الثانية 02 RØne
0 142 RØne
اتصالات الجزائر تعلن: انقطاع الانترنات في 48 ولاية ايتداءً من ليلة اليوم الجمعة MoLoToV
0 412 MoLoToV
ليلة القدر وعلاماتهـــا anis
0 260 anis

الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..







الساعة الآن 05:10