الايدز لا يزال لغزا يحير المراهقين رغم خمود جذوته

الايدز لا يزال لغزا يحير المراهقين رغم خمود جذوته     في اليوم العالمي لمكافحة فيروس نقص المناعة، ..




12-03-2015 16:08
 offline 
المشاركات
659
تاريخ الإنضمام
09-30-2013
قوة السمعة
18
الدولة
الجزآآئر
الجنس
أنثى


الايدز لا يزال لغزا يحير المراهقين رغم خمود جذوته







 


 


في اليوم العالمي لمكافحة فيروس نقص المناعة، السواد الأعظم ممن هم دون الـ19 عاما لا يدركون تماما كيفية انتقال المرض والوقاية منه.


 


 


وفيات 'اتش آي في' تتراجع بخطى حثيثة


 


 


واشنطن - يحيي العالم الثلاثاء اليوم العالمي لمكافحة الايدز وسط تصاعد دعوات لاستخدام أساليب مبتكرة في اختبار الإصابة بالفيروس وتوعية المراهقين بطرق انتشاره رغم النجاح النسبي في وقف التفشي.


 


وقالت المديرة العامة لليونسكو إيرينا بوكوفا بهذه المناسبة إن عام 2015 يمثل العام الذي ينبغي فيه تحديد التقدم المحرز في وقف انتشار مرض الإيدز وفيروس نقص المناعة البشرية وسد الثغرات التي لا تزال في هذا المجال.


 


وذكرت بوكوفا أنه يجب الإقرار بأن التقدم المحرز كان متفاوتاً، إذ إنه اقترن بإهمال المراهقين والشباب على وجه الخصوص، فهناك 26 بالمئة من الفتيات و33 بالمئة من الفتيان فقط ممن تتراوح أعمارهم بين 15 و19 عاماً يدركون تماماً كيفية انتقال فيروس نقص المناعة البشرية وكيفية الوقاية منه، ولا تزال الأمراض المتعلقة بالإيدز في أفريقيا المسبب الرئيسي للوفيات لدى المراهقين ولدى النساء في سن الإنجاب.


 


واعلن برنامج الأمم المتحدة المشترك لمكافحة الأيدز مؤخرا إن نحو 15.8 مليون مريض على مستوى العالم يتلقون علاجا لمكافحة الايدز فيما بدأت استراتيجية لانهاء هذه الجائحة تؤتي ثمارها.


 


وقال البرنامج إن الاحصائيات تشير الى تراجع العدوى بنسبة 35 في المئة منذ أن بلغت الاصابات ذروتها في عام 2000 فيما تراجعت الوفيات الناجمة عن المرض بنسبة 42 في المئة منذ أوجها عام 2004


 


ويودي مرض نقص المناعة المكتسبة بحياة نحو مليون شخص سنويا، حيث تشير معطيات الصحة العالمية، الى أن حوالي 34 مليون شخصاً توفوا، منذ اكتشاف أول إصابة بالمرض في 5 يونيو/حزيران 1981، بمدينة لوس أنجلوس في الولايات المتحدة بين مجموعة من المثليين.


 


وقالت المنظمة الصحة العالمية ان معدَّل انتشار فيروس الإيدز لا يزال منخفضًا (0.1%) في إقليم شرق المتوسط، لكن المرض لا يزال ينتشر، وكلما زاد عدد المصابين به، زاد مَن هُم في حاجة إلى العلاج منه".


 


وحثّت المنظمة دوائر صنع القرار في القطاع الصحي في إقليم شرق المتوسط، إلى "ترجمة الالتزام إلى أفعال"، في سبيل علاج جميع المتعايشين مع الفيروس، لأن أعداد من يتلقون العلاج اللازم في الإقليم هم الأدنى عالميًا، بحسب البيان.


 


وأوضحت في بيان، أن علاج المرضى بالأدوية المضادة للفيروسات، ينقذ حياة المتعايشين مع الفيروس، ويُحسّن بدء العلاج مبكِّرًا نوعية حياة المتعايشين مع الفيروس، ويطيل أعمارهم، ويحُد من انتقال الفيروس.


 


ويواصِل معظم بلدان الإقليم زيادة إتاحة العلاج المضاد للفيروسات اذ زادت التغطية من نحو 11 ألف حالة سنويًا في عام 2009، إلى 38 ألف حالة في عام 2014، بحسب البيان.


 


ومن بين دول إقليم شرق المتوسط طبقًا لتصنيف منظمة الصحة العالمية، أفغانستان والبحرين ومصر والعراق وإيران والأردن والكويت ولبنان، وليبيا والمغرب وعُمان وباكستان وفلسطين، وقطر والسعودية والسودان وسوريا وتونس والإمارات واليمن.


 


وتنظم دول ومؤسسات طبية فعاليات وأنشطة شتى من أجل التحذير من المرض وأساليب الوقاية.


 


وتدعو جهات صحية الى اتباع أساليب مبتكرة في اختبار الإصابة بالفيروس، واتخاذ سبل معدّة خصيصاً لتلبية احتياجات مواجهته، وإتاحة طيف أوسع نطاقاً من خيارات الوقاية من الإصابة بالفيروس.


 


وأودى المرض بحياة شخصيات لها شهرة عالمية، مثل الممثل الأميركي روك هدسون، الذي توفي عام 1985، والراقص السوفييتي، رودولف خاميتوفيتش نورييف، الذي توفي عام 1993، والبريطاني فريدي ميركوري، الذي توفي عام 1991.


 


جدير بالذكر أن العالم يحتفل في 1 ديسمبر/كانون الأول من كل عام، باليوم العالمي لمكافحة الإيدز، بهدف التوعية من مخاطر مرض الإيدز ومخاطر انتقال فيروس "اتش آي في" المسبب له.
تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع











المواضيع المتشابهه
عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
Outlook.com لا يزال يعاني من انقطاع الخدمات ɑɓɖɐʀʀɑʜʍɑᴎɐ
0 212 ɑɓɖɐʀʀɑʜʍɑᴎɐ

الكلمات الدلالية
الايدز ، يزال ، لغزا ، يحير ، المراهقين ، خمود ، جذوته ،







الساعة الآن 22:48