account_circle

تسجيل الدخول

التنبيهات
Logo
المنتدى



مراقب

rating



بعد أن كشف موسم 2016 – 2017، هوية البطل، وهو وفاق سطيف الذي توج بلقب الدوري الجزائري، تبقى المنافسة محتدمة بين الأندية التي تصارع من أجل البقاء، بعد أن أفرزت نتائج الجولة الـ 28 عن فرق أخرى دخلت المنطقة الحمراء.
  





ويرصد موقع kob2 6 أندية جزائرية مهددة بمغادرة دوري الأضواء والالتحاق بمولودية بجاية وشباب باتنة:
  
1 – سريع غليزان:
  
يعتبر سريع غليزان أكبر الأندية المهددة بالسقوط إلى الدرجة الثانية، كما يظهره سلم الترتيب العام، حيث يحتل المرتبة الـ 14 برصيد 32 نقطة، وبات لزاما عليه الفوز في الجولتين المقبلتين إذا أراد النجاة، في ظل خصم 6 نقاط من رصيده مع بداية الموسم.
  
?i=corr%2f5%2fkoo_5042

2 – شباب قسنطينة:
  
يتواجد شباب قسنطينة في المرتبة الـ 13 برصيد 33 نقطة، ولا يملك هو الآخر أي خيار سوى الفوز على نصر حسين بملعب 20 أغسطس، لأنه في حال خسارته وفوز غليزان، سيكون أكبر المهددين بالنزول إلى الدرجة الثانية.
  
3 – شبيبة القبائل:
  
رغم أن شبيبة القبائل عاد بفوز ثمين من المدية، إلا أن ذلك لم يشفع له بعد للنجاة من النزول، ويملك الكناري 34 نقطة، وله مباراة أمام اتحاد سيدي بلعباس، وفي حالة فوزه، سينتظر لغاية الجولة الأخيرة، لأن مصيره يبقى مرهونا بما ستحققه الأندية الأخرى.
  
?i=corr%2f5%2fkoo_5043

4 – اتحاد الحراش:
  
وضعت الخسارة التي سجلها اتحاد الحراش أمام شباب بلوزداد، الفريق في مأزق، وأدخلته في حسابات معقدة إذ يملك 34 نقطة، رغم أنه لم يكن معنيا بالنزول.
  
5 – دفاع تاجنانت:
  
تنقص دفاع تاجنات 4 نقاط فقط، لكي يتمكن من المواصلة في قسم الأضواء لموسم آخر، وسيكون مطالبا بالفوز في لقاء مولودية وهران، وتسجيل التعادل في اللقاء الأخير.
  
6 – أولمبي المدية:
  
لم يكن يدري أولمبي المدية أن الهزيمة أمام شبيبة القبائل في عقر داره، ستجعله من بين المهددين بالسقوط، ولو أن نقطة واحدة تكفي الفريق، إلا أن الخسارة في الجولتين المقبلتين، من الوارد أن تهوي به إلى الدرجة الثانية.
 
تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع

عضو مبدع

rating

28-11-2017 15:24

بارك الله فيك اخي