ألمانيا تتسلح بجيلين في حملة الدفاع عن العرش العالمي

رغم أن مباراة المانشافت الودية أمام النمسا، وبعدها السعودية، ضمن برنامج الاستعدادات الأخيرة، أظهرتا للعيان أن هناك ال ..




11-06-2018 15:49
 Online 
المشاركات
2353
تاريخ الإنضمام
24-12-2016
قوة السمعة
452
الاعجاب
169
الجنس
ذكر






?i=reuters%2f2018-06-05%2f2018-06-05t101439z_143973273_rc1afc2f92d0_rtrmadp_3_soccer-worldcup-ger_reuters
 

رغم أن مباراة المانشافت الودية أمام النمسا، وبعدها السعودية، ضمن برنامج الاستعدادات الأخيرة، أظهرتا للعيان أن هناك الكثير أمام المدرب يواخيم لوف للقيام به، إلا أن المنتخب الألماني يظل مرشحًا للحفاظ على لقبه، في مونديال 2018.والسر في ذلك يعود بالأساس لتشكيلة، تجمع بين جيل شارك في بطولات سابقة، وله تجربة دولية قوية، وجيل آخر "جاهز" فنيا وبدنيا، ومتعطش."الصاروخ" ينتظر فرصته

 
ومن بين أهم الأسماء في خط الهجوم، ماركو رويس، "الصاروخ" الألماني، ولاعب بوروسيا دورتموند، الذي لم يستطع المشاركة بسبب الإصابة، في بطولتين سابقتين.ولترجمة عطشه هذا، صرح رويس للصحفيين بأنه يريد "لعب دور جوهري"، بقميص المانشافت.وفي روسيا سوف يتحقق حلمه أخيرا، فيما يدرك صاحب الـ29 عاما تماما، أنها قد تكون فرصته الأخيرة، لتسجيل اسمه في سماء الكرة العالمية.والمدرب من جهته يثني عليه في كل مناسبة، كتصريحه الأخير حين قال عنه: "أدرجته ضمن القائمة النهائية لأنه يلعب بفاعلية كبيرة جدا، إنه ذكي ويفاجئ الخصم، له القدرة على تنفيذ طلعاته بسلاسة، إيقاعه جيد، وذلك على مستوى التمريرات أيضا".المايسترو الملكي?i=epa%2fsoccer%2f2018-06%2f2018-06-08%2f2018-06-08-06794900_epaلا يخفى على أحد، أن التجربة التي خاضها لاعب خط الوسط، توني كروس، في ريال مدريد، أمدته بالمزيد من النضج والتألق، وهو ما صب بقوة في مصلحة يواخيم لوف، والمنتخب الألماني.وتتمثل مهمة كروس، في الحفاظ على الانضباط وخلق الفرص، كما أنه يشكل "محور العمليات"، إلى جانب دوره كمايسترو يضبط إيقاع اللعب.وبمعدل 94% من التمريرات الناجحة، يعد كروس أحد أبرز اللاعبين في مركزه.وتقييم لوف عنه أنه "يلعب بطريقة احترافية عالية، ويمكنه تحمل الكثير، إنه لاعب مفتاح بامتياز، لا يفقد أعصابه مهما كانت الظروف".الماكينات الحديثة?i=reuters%2f2018-06-08%2f2018-06-08t184657z_176809924_rc11237f3970_rtrmadp_3_soccer-worldcup-ger-sau_reutersأظهرت المباريات الأخيرة لألمانيا، أن المنتخب العتيد قادر على تجديد نفسه، وأن الجيل الجديد لا يقل خطورة عن المخضرمين.ويُتوقع لتيمو فيرنر، مهاجم لايبزيج، أن يسجل اسمه بالخط العريض في روسيا، حيث يمتلك 21 هدفًا دوليًا، إلى جانب صناعته لـ10 أهداف.ومن مميزاته سرعته الفائقة، التي تعادل سرعة لاعبي القوى للمسافات القصيرة، كما أنه قادر على التنقل بين الأدوار، وفق تطورات اللعب.ويظل جوشوا كيميتش أيضًا رقمًا صعبًا، سواء تعلق الأمر باللعب الدفاعي أو الهجومي، وفق المركز الذي يلعب فيه.وهناك تقاطع شديد بين التجربة الشخصية لكروس وكيميتش، إذ أن الأخير استفاد بدوره من تواجده، في صفوف فريق قوي، مثل بايرن ميونخ.ومن حظه أيضا أن المدرب الإسباني، بيب جوارديولا، كان من المعجبين به، وقدم له دعما هائلا في بداية تجربته، حين كان الأخير مدربا لبايرن.

 


 
تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع













الكلمات الدلالية
ألمانيا ، تتسلح ، بجيلين ، حملة ، الدفاع ، العرش ، العالمي ،

« ميركل تطلب الصفح عن أوزيل وجوندوجان | رينارد يقدم وعدًا لجماهير أسود الأطلس »






الساعة الآن 09:18
Privacy Policy | سياسة الخصوصية