• المتجر

  •  




    لنتدبر : الجزء الرابع والستون

    {وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ} quot;وليس في حماية الفتاة من ..




    07-10-2014 01:47
     offline 
    المشاركات
    724
    تاريخ الإنضمام
    30-09-2013
    قوة السمعة
    28

    4
    رصيد العضو : 0
    الجنس
    ذكر
    tr2 tl2









    {وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ} "وليس في حماية الفتاة من الاختلاط بغير محارمها، تضييق لدائرة الحياة في وجهها، وإنما هو احتفاظ بكرامتها، وتوفير لهنائها، إذ بصيانتها عن الاختلاط تعيش بقلب طاهر ونفس مطمئنة، وبهذه الصيانة تزيد الصلة بينها وبين زوجها، وأولي الفضل من أقاربها متانة وصفاء" [محمد الخضر حسين]

    لماذا يشمخ الإنسان بأنفه وهو لولا إعزاز الله ذليل؟ ولولا ستره مفضوح؟ وإذا كان لدى البعض فضل ذكاء أو ثراء فمن أين جاءه؟ {إِنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّـهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ} ولو قطع الوهاب إمداده لانتقل العبقري إلى مستشفى المجانين ! ولمد القوارين - جمع قارون - أيديهم متسولين : {أَمَّنْ هَذَا الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ}؟ [محمد الغزالي]

    .{جَنَّاتِ عَدْنٍ مُّفَتَّحَةً لَّهُمُ الْأَبْوَابُ} تأملها، تجد تحتها معنى بديعا، فهم إذا دخلوا الجنة لم تغلق أبوابها بل تبقى مفتحة، بعكس أبواب النار فهي موصدة على أهلها. وفي تفتيح الأبواب إشارة إلى: 1) ذهابهموإيابهم وتبوئهم من الجنة حيث شاءوا. 2) دخول الملائكة عليهم كل وقت بالتحف والألطاف. 3) أنها دار أمن، لا يحتاجون إلى غلق الأبواب كما فيالدنيا. [ابن القيم]

    { وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ } حين يقرأ بعض الناس هذه الآية يكاد ينصرف ذهنه إلى المجال العسكري أو السياسي ! إن الشورى أسلوب حياة، ينبغي أن يمارس في الأسرة، والعملوفي كل المجالات. [ أ.د. عبدالكريم بكار ]

    من الاغترار أن تسيءفترى إحسانا، فتظن أنك قد سومحت، وتنسى : { مَن يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ } [ابن الجوزي]

    تدبر هذه الآية : { لِمَن شَاءَ مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ } يتضح لك أنه لا مجال للتوقف بحال، فتفقد إيمانك و عملك، فإن لم تكن تتقدم فإنك يقينا تتأخر. [ أ.د. ناصر العمر]

    لن تحتاج إلى عناء لتتأمل شيئا من معاني وآثاراسم الله : ( الرحمن ) فقط تأمل قوله تعالى : { وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ } فإيجادك، ورزقك، وصحتك، وتسخير المخلوقات لك، وغير ذلك، كلها من آثار هذا الاسم ( الرحمن ) جل جلاله، فرحمالله عبدا ترجم شكره إلى عمل.

    d6e8998642bd1
    br2 bl2
    تقييم الموضوع:
    الرجاء تقييم الموضوع








    المواضيع المتشابهه
    عنوان الموضوع الكاتب الردود الزوار آخر رد
    لو خيروك (الجزء الاول) anastasya
    0 55 anastasya
    تحضير النص حي بن يقضان ( الجزء الثاني ) السنة الثانية ثانوي RØne
    0 110 RØne
    تحضير النصحي بن يقضان (الجزء الأول ) السنة الثانية ثانوي RØne
    0 80 RØne
    وادي الذئاب الجزء 10 - الحلقتان 37 + 38 مترجم للعربية RØne
    1 687 RØne
    حل تمارين الجزء العشري و المئوي في رياضيات صفحة 101 السنة الرابعة إبتدائي admin
    0 5622 admin

    الكلمات الدلالية
    لا يوجد كلمات دلالية ..

    « كتاب 100 سؤال عن الإسلام لمحمد الغزالي -موسوعة دينية رائعة- | لنتدبر : الجزء الخامس والستون »






    الساعة الآن 23:19
    Privacy Policy | سياسة الخصوصية