account_circle

تسجيل الدخول

التنبيهات
Logo
المنتدى



عضو مبدع

rating







size="5">
usmh600_951710615

يقترح برنامج الجولة السادسة من الرابطة المحترفة الأولى مباريات هامة ومثيرة، منها تلك التي يحتضنها ملعب 5 جويلية بين اتحاد الحراش ومولودية الجزائر في الداربي العاصمي، الذي لا يقبل القسمة على اثنين بما أن الحراش تبحث عن ريادة الترتيب، فيما تسعى مولودية الجزائر إلى الالتحاق بالمنافس في المركز الثاني.

أما المفاجأة دفاع تاجنانت فيأمل في نهاية المباراة بالتعادل حتى يخطف ريادة الترتيب عندما يستضيف شبيبة القبائل التي تريد تأكيد الاستفاقة بعد فوزها الأول على سريع غليزان في الجولة الأخيرة، وسيكون السريع على موعد مع داربي الغرب فوق ميدانه ضد مولودية وهران، الساعي إلى تحقيق الفوز الأول له هذا الموسم، فيما سيكون شباب بلوزداد على موعد مع مباراة قوية عندما يستضيف شباب قسنطينة المتعثر أمام اتحاد العاصمة الذي تأجلت مباراته أمام مولودية بجاية بسبب مشاركته في دوري أبطال إفريقيا أمام الهلال السوداني.

وسيكون صاحب مؤخرة الترتيب أمل الأربعاء على موعد مع خرجة صعبة إلى وهران ضد الجمعية التي تبحث عن الخروج من المنطقة الحمراء، في وقت يسعى اتحاد البليدة إلى تجديد العهد مع الانتصارات عندما يستضيف النصرية، في حين سيكون وفاق سطيف المتعثر هذا الموسم على موعد مع مباراة لا تقبل الهزيمة ضد شبيبة الساورة في بشار.

برنامج المباريات

سا 16:30

جمعية وهران ـ أمل الأربعاء

دفاع تاجنانت ـ شبيبة القبائل

سريع غليزان ـ مولودية وهران

سا 18:00

شبيبة الساورة ـ وفاق سطيف

اتحاد البليدة ـ نصر حسين داي

اتحاد الحراش ـ مولودية الجزائر

شباب بلوزداد ـ شباب قسنطينة

اتحاد الحراش - مولودية الجزائر



شباب بلوزداد - شباب قسنطينة

بلوزداد للتأكيد ومستقبل فيلود في المزاد

يستقبل شباب بلوزداد شباب قسنطينة بنية حصد ثلاث نقاط إضافية تعزز موقعه في جدول الترتيب، رغم أنه سيكون محروما من خدمات لاعبين في خط الدفاع، ويتعلق الأمر بكل من خليلي وشبيرة، الأول بسبب العقوبة الآلية وسيعوضه خودي في محور الدفاع ليلعب إلى جانب شرفاوي العائد إلى المنافسة بعد تعافيه من الإصابة، أما شبيرة فقد تعرض لإصابة على مستوى الكاحل في مباراة ودية أمام المنتخب العسكري..هذا وشارك كل من بوعزة وربيح في الحصة التدريبية التي أجريت صبيحة أمس، غير أن مشاركتهما غير مؤكدة.

إلى ذلك طالب المدرب ألان ميشال لاعبيه بضرورة التركيز أكثر لتفادي تكرار سيناريو مواجهة شبيبة القبائل، التي ارتكب فيها رفقاء دراوي العديد من الأخطاء، خاصة في الدفاع ونجوا من الهزيمة في اللحظات الأخيرة.

من جانبه يهدف المدرب فيلود إلى الحفاظ على منصبه مدربا لشباب قسنطينة بحيث يراهن على عدة عوامل تمكنه من تحقيق مبتغاه ورغبة كامل أسرة النادي، وفي مقدمتها إصرار كل العناصر على تعويض إخفاق سوسطارة وبالمرة مصالحة الأنصار، وثاني العوامل التي قد تجعل أحلام خليفة براتشي مشروعة هي الغيابات التي يعانيها المنافس، خاصة على مستوى القاعدة الدفاعية، والمطالب الثنائي فوافي وكوني باستغلالها لإعادة سيناريو تيزي وزو والعودة بانتصار كفيل بإعادة المياه لمجاريها، فيما قد تشكل التغييرات المنتظرة من قبل فيلود ومساعده زغدود أن تعيد الروح للتشكيلة، خاصة في ظل غياب قيرابيس، ما سيترك الفرصة لزميله غربي وكذا توظيف شكلام بدلا من جغبالة في محور الدفاع وعودة الثاني جيلالين وكوني إلى التشكيلة الأساسية على حساب مولاي وبولمدايس.



دفاع تاجنانت - شبيبة القبائل

"الديارتي" في مهمة العودة سريعا إلى عهد الانتصار

تستقبل تشكيلة دفاع تاجنانت بميدان لهوى إسماعيل الضيف شبيبة القبائل، وسيكون هدف أشبال المدرب اليامين بوغرارة تحقيق الفوز لتعويض التعثر الأخير أمام اتحاد الحراش بعد التعادل السلبي، وسيستغل أصحاب الأرض تشجيعات الآلاف من الأنصار من أجل الإطاحة بتشكيلة "الشبيبة" التي انتفضت في الجولة الأخيرة وحققت أول انتصار منذ بداية الموسم.

وتدخل "الديارتي" بتشكيلة متكاملة من خلال اعتماد المدرب اليامين بوغرارة على خيري في حراسة المرمى ورباعي الدفاع عمران وقيطون وعايب وبوطبة، أما وسط الدفاع سيشكله ثنائي الاسترجاع حداد وتام بانغ وصانع الألعاب سعيود، وفي الهجوم نجد شيبان وامقران في الرواقين ونكولو قلب رأس حربة صريح، وستعرف القائمة النهائية عودة قلب الدفاع خياط بعد تعافيه من الإصابة التي كان يشكو منها طيلة الفترة الماضية.

ووعدت إدارة النادي ممثلة في الرئيس الطاهر قرعيش ورجل الأعمال المعروف بوقرة بوضع منحة خاصة حال نجاح رفقاء سعيود من تحقيق الانتصار بالنقاط الثلاث، وذلك لأن الفوز مع تعثر الوصيف اتحاد الحراش في"الداربي" أمام مولودية الجزائر يعني اقتناص "الديارتي" صدارة الترتيب بصورة مؤقتة.



اتحاد البليدة ـ نصر حسين داي

الاتحاد يبحث عن الفوز الثاني والنصرية للاستفاقة

يسعى اتحاد البليدة إلى تحقيق الفوز الثاني هذا الموسم، عندما يستضيف نصر حسين داي فوق ميدانه، في لقاء متكافئ بين الفريقين، اللذين يرفض كل منهما الهزيمة، على حد قول المدرب بن شاذلي، الذي أشار إلى أن النصرية ستوظف جميع أوراقها الرابحة لتدارك التعثر أمام شبيبة الساورة، مؤكدا أن فريقه حضر للقاء جيدا. وأعرب بن شاذلي عن أمله في أن يكون الخط الأمامي جاهزا لدك شباك النصرية، خصوصا مع عودة المهاجم هشام شريف، الذي استنفد العقوبة. وهو ما يجعل الفريق يدخل اللقاء بكامل عناصره الأساسية، لا سيما أن الفريق سيكون مدعما بأنصاره الذين استنفدوا عقوبة المباراتين.

إلى ذلك ينتظر أن يفاضل هذا المساء، مدرب نصر حسين داي، يوسف بوزيدي، ما بين الحارسين بوصوف وسليماني لحراسة مرمى الفريق، من أجل تجاوز عقبة اتحاد البليدة، في ثاني اختبار له على التوالي، منذ التحاقه بالعارضة الفنية للنصرية. ويرجح أن يقع اختيار الطاقم الفني على الحارس سليماني لخلافة بوصوف، بعدما فقد هذا الأخير ثقة أنصار الفريق، الذين أصبحوا يطالبون بضرورة تغييره. من جهة أخرى، وعلى ضوء مردود بعض اللاعبين في المباراة السابقة أمام شبيبة الساورة، وكذا المباراة الودية التي خاضها الفريق، بحر الأسبوع، أمام أولمبي العناصر، من المرتقب أن يجري المدرب يوسف بوزيدي بعض التغييرات الطفيفة على التشكيلة الأساسية التي سيعتمد عليها هذه الأمسية أمام اتحاد البليدة، في وقت ينتظر أن يجدد بوزيدي الثقة في بعض العناصر في صورة الدولي الغابوني مبينغي بن علجية.



سريع غليزان - مولودية وهران

الحمراوة في رحلة البحث عن أول انتصار

لايزال لاعبو مولودية وهران يبحثون عن أول انتصار لهم في الموسم الحالي عندما يحلون ضيوفا برسم الجولة السادسة على الصاعد الجديد لدوري الأضواء سريع غليزان، وستكون مهمة أشبال المدرب ميشال كافالي صعبة للغاية بالنظر إلى المستويات التي يقدمها أسود مينا، كما أن الداربي عادة ما يحمل في طياته الكثير من الإثارة والندية والحماس، ومع ذلك فقد أكد الحمراوة ثقتهم في تجاوز عقبة الرابيد والعودة بنتيجة ايجابية ستكون بمثابة انطلاقة حقيقية بالنسبة لرفقاء الحارس ناتاش.

وأشارت بعض المصادر إلى أن إدارة الرئيس "بابا" مستعدة لدفع منحة مغرية للغاية في حال نجح الفريق في العودة بالنقاط الثلاث، إلا أن "بابا" لم يكشف عن قيمتها، وترك الباب مفتوحا لرفعها نحو سقف أعلى بالنظر إلى أهمية هذه المواجهة في مشوار الفريق الذي عانى من سلسلة نتائج سلبية.

ولن يستفيد التقني الفرنسي من خدمات بورزامة ونساخ المصابين منذ فترة، بالإضافة لزياد الذي لم يتواجد في أي لقاء منذ انطلاقة الموسم بسبب الإصابة أيضا، فيما تحوم الشكوك حول مشاركة حلايمية العائد لتوه من مرحلة التعافي من الإصابة التي ألمت به في وقت سابق.



جمعية وهران ـ أمل الأربعاء

مهمة مفخخة للجمعية.. والغيابات تقلق الأمل

تستقبل جمعية وهران أمل الأربعاء بملعب الحبيب بوعقل، ولا يوجد أمامها سوى خيار تحقيق الانتصار لإنهاء سلسلة الثلاث هزائم المتتالية، حتى تتجنب الدخول في متاهة حسابات الفرق المهددة بالسقوط، إلا أن المهمة لن تكون سهلة أمام منافس يطمح هو الآخر إلى تأكيد استفاقته. وتعتبر هذه المواجهة ذات طعم خاص بالنسبة إلى 4 لاعبين من "لازمو" بما أنهم قد حملوا في وقت سابق ألوان أمل الأربعاء، ويتعلق الأمر بالحارس فلاح وبوكاتوح وعلي قشي، بالإضافة إلى المدافع الأيسر بلعيد الذي يقضي موسمه الثاني مع الجمعية.

وسيفتقد مواسة خدمات اللاعب سباح، الذي سافر إلى فرنسا لأمور عائلية عاجلة، ليعوضه باللاعب حداد الذي يستدعى لأول مرة، كما يغيب المهاجم بن قابلية الموجود رفقة المنتخب الوطني العسكري في نهائيات كأس العالم المقامة بكوريا الجنوبية، ولكن لحسن الحظ، فإن القائمة قد عرفت عودة الهداف عنتر جمعوني عقب تعافيه بشكل تام من الإصابة.

من جانبه، يبحث أمل الأربعاء عن فوزه الأول هذا الموسم، ما يبحث عنه المدرب دان يانكوفيتش، الذي أوضح لـ"الشروق" أنه سيلعب للفوز لا غير، حتى يعزز ثقة اللاعبين، مشيرا إلى أن التركيز هو سلاح فريقه في هذا اللقاء، لكن الغيابات هي الهاجس الأكبر الذي يواجه الفريق اليوم بما أن كلا من داود وشرشار سيغيبان بداعي وجودهما مع المنتخب الوطني العسكري. أما الظهير الأيمن تاكربوجت، فسيغيب بداعي الإصابة التي تلقاها في لقاء البليدة، في وقت عاقبت الرابطة متوسط الميدان محمد بوسعيد بعامين بسبب المنشطات.



شبيبة الساورة - وفاق سطيف

الوفاق يتحدى الساورة وسيموندي

تستقبل شبيبة الساورة، وفاق سطيف بملعب 20 أوت ببشار وعينها على الفوز لا غير، حيث يطمح أشبال سيموندي، المدرب السابق لوفاق سطيف، إلى كسب نقاط المباراة لتأكيد نتائجه الإيجابية في البطولة الخالية من أي هزيمة. وعن المباراة، أكد هداف الشبيبة جاليت أنها ستكون صعبة بالنظر إلى سمعة الفريق الضيف، وعليه يتمنى أن تكون تشكيلة نسور الصحراء حاضرة في اللقاء، خاصة من الناحية الذهنية لتحقيق المبتغى. وستعرف تشكيلة الساورة غياب كل من ترباح بداعي الإصابة ولاعب الوسط بوسماحة بسبب العقوبة، التي لن تطال المدرب سيموندي بعد غيابه عن الاجتماع التقني مع المدرب الوطني غوركوف، بعد أن رفعت العقوبة عنه وعن باقي المدربين الآخرين ومست الجانب المالي فقط.

بالمقابل، يطمح الوفاق إلى تحسين صورته في البطولة بسبب تراجع نتائجه واحتلاله المرتبة التاسعة بست نقاط، ولو أن المهمة لن تكون مفروشة بالورود أمام فريق سيرمي بكل ثقله للحفاظ على النقاط الثلاث بملعبه، علما أن الطاقم الفني السطايفي بالتشاور مع رئيس الفريق، حسان حمّار، قرر أن يكون التنقل إلى بشار، صبيحة اليوم، بداية من الساعة التاسعة في طائرة خاصة من مطار سطيف على أن تكون العودة مباشرة بعد نهاية اللقاء.

وسيضم التعداد المتنقل إلى بشار المهاجم زياية، الذي غاب عن مباراة مولودية بجاية بسبب الإصابة، شأنه شأن زميله في الفريق بن العمري، وسيكون المعنيان بالأمر أساسيين في لقاء هذه الأمسية، في حين لم يوجه مضوي الدعوة إلى ستة لاعبين لأسباب مختلفة ويتعلق الأمر بكل من كنيش وربيعي والعمري المصابين، والثنائي نمديل وحدوش الموجود في كوريا الجنوبية مع المنتخب العسكري وشنين لأسباب انضباطية.



اتحاد الحراش ـ مولودية الجزائر

الحراش تستهدف الصدارة من "دار العميد"

تخوض مولودية الجزائر، أول مواجهة لها في الموسم بملعب 5 جويلية الأولمبي بداية من الساعة السادسة مساء، أمام الجار اتحاد الحراش، في مقابلة لا تقبل القسمة على اثنين، نظرا لحاجة الفريقين إلى الزاد كاملا، في هذه الجولة السادسة، التي ستلعب على غير العادة اليوم الاثنين، بسبب عيد الأضحى المبارك.

تعود آخر مواجهة للمولودية في ملعب 5 جويلية الأولمبي المعروف في أوساط مشجعي "العميد" باسم "دار الشرع" إلى تاريخ 21 سبتمبر 2013، حيث واجهت الغريم التقليدي اتحاد العاصمة ضمن الجولة السادسة من الرابطة المحترفة الأولى للموسم الكروي 2013/2014 في لقاء انتهى بفوز أبناء "سوسطارة" بهدف دون مقابل وقعه المهاجم قاسمي أحمد آنذاك، كما عرف أيضا انهيار جزء من المدرج العلوي رقم 13 ما أدّى إلى وفاة مشجعين من أنصار نادي اتحاد العاصمة " سفيان وسيف الدين" وتقرر على إثرها غلق الملعب لمدة عامين وإعادة ترميمه.

ولا يريد زملاء القائد حشود تضييع فرصة العودة مجددا إلى مسرحهم المفضل، من أجل تحقيق الفوز بالنتيجة والأداء أمام اتحاد الحراش صاحب المركز الثاني، والذي لم يذق طعم الانهزام لحد الآن مع المدرب السابق للمولودية بوعلام شارف، وسيقوم المدرب أرتور جورج، الذي سيلعب رأسه في هذا اللقاء بإحداث العديد من التغييرات على مستوى التشكيلة الأساسية، حيث سيعيد الثنائي دمو وبوهنة للعب سويا في محور الدفاع، في وقت قد تشهد فيه التشكيلة مشاركة هندو لأول مرة، حيث سيفاضل جورج بينه وبين قاسم مهدي، وهذا لخلافة شيتة المصاب واللعب بجانب قراوي على مستوى وسط الميدان الدفاعي، بينما سيعرف الخط الأمامي مشاركة الدولي الإثيوبي صلاح الدين بدلا من مرزوقي الذي اندمج أمس فقط مع المجموعة بسبب معاناته من إصابة، وهي التغييرات التي من شأنها أن تؤثر على المردود العام للفريق.

من جانبه يسعى الاتحاد الذي يحتل مركز الوصافة لاسترجاع المركز الأول، خاصة وأن اتحاد الجزائر لن يلعب في هذه الجولة بسبب التزاماته الإفريقية، وكانت تحضيرات الحراش لهذا الموعد في أجواء سادها تركيز وحماس كبيرين، وشدد المدرب شارف الذي سبق له تدريب مولودية الجزائر على ضرورة التحلي بالروح الرياضية وتقديم مقابلة في المستوى المطلوب، ومن المنتظر أن يحافظ شارف على التشكيلة الأساسية التي تعود على الاعتماد عليها مع عودة أيت وعمر إلى وسط الميدان بعد تماثله للشفاء من الإصابة، فيما سيغيب المهاجم حاج بوقاش بداعي العقوبة، وكان الرئيس محمد مانع قد وعد لاعبيه بمنحة خاصة قد تصل إلى 10 ملايين في حال الفوز على المولودية.


تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع


لا يوجد كلمات دلالية ..