account_circle

تسجيل الدخول

التنبيهات
Logo
المنتدى



مدير العام

rating








قالت Viviane Reding نائب رئيس المفوضية الأوروبية بأنها لا تريد أن تطلع الحكومة الأمريكية على رسائل البريد الإلكتروني و تستمع على المحادثات الهاتفية التي يجريها الأوربيين.
و أكدت أن حماية البيانات تعتبر حق أساسي في أوربا، وجاء حديثها في مؤتمر يتحدث عن اهتمامات المرأة في قضايا التكنولوجيا، و اعتبرت Reding أن المرأة كانت في الطليعة نحو تعزيز الخصوصية بإعتبارها عنصراً أساسياً للحرية و الديمقراطية على حد وصفها.
و أضافت أن الأوروبيين ككل أكثر حساسية تجاه قضايا الخصوصية بعد الدروس المؤلمة لما يمكن أن يحدث عندما تجمع الحكومات المعلومات عن المواطنين وتسيء إستخدام ذلك.
و ترى رئيسة المفوضية أن الجهود الرامية لتقوية قوانين الخصوصية الحالية حصلت على مزيد من الإنتباه بعد فضيحة التجسس الأمريكية PRISM و جمع وكالة الأمن القومي الأمريكية البيانات عن المستخدمين.
يذكر أن الجهات الرسمية الأمريكية لم تنفي أنها تتجسس لكنها حاولت الرد بأنها تركز التجسس على المستخدمين من خارج الولايات المتحدة الأمريكية وذلك لدواعي أمنية و يأتي رد المفوضية الأوربية اليوم في هذا السياق
تقييم الموضوع:
الرجاء تقييم الموضوع